القائمة الرئيسية

الصفحات



ما زالت شركة هواوي الصينية تعيش حالة من الحصار على أنشطتها فيما يتعلق بنشر شبكة الاتصالات من الجيل الخامس 5G عبر العالم، حيث عبرت العديد من دول العالم عن عدم رغبتها في التعامل معها أو حتى قامت بسحب معداتها و مشاركتها من شبكاتها بسبب الضغوط الأمريكية.

و كانت هواوي قد تعرضت في الأوقات الأخيرة للكثير من الحصار فيما يتعلق بإنشاء شبكات الجيل الخامس 5G عبر العالم، بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية و ليس آخرها المملكة المتحدة، و ذلك بسبب اتهامات موجهة للصينية بكونها تقوم بالتجسس لصالح الحكومة الصينية و هو ما أنكرته شركة هواوي بشكل مستمر و متكرر، لكن التضيق ما زال مستمرا على الشركة و ما زالت لائحة الدول التي تقوم بإستثناء هواوي من شبكاتها مستمرة.

فبحسب وكالة الأنباء الدولية رويترز فإن إيطاليا هي الدولة الجديدة في هذا المسار، حيث و إن لم تقم بحظر مشاركة شركة هواوي بشكل كامل في جهود بناء شبكة 5G في البلاد، إلا أنها ستقوم بالحد من ذلك، حيث قالت مصادر رويترز إن شركة تليكوم إيطاليا قررت الإبقاء على نوكيا كمورد وتقليص حصة هواوي في صفقة كبيرة لشراء معدات لبناء شبكة 5G وسط ضغوط لإستبعاد الشركة الصينية بسبب مخاوف أمنية.

و أضافت مصادر رويترز يوم أمس الأربعاء إلى أن شركة إريكسون السويدية ستحصل على الجزء الأكبر من توريد معدات شبكة 5G الجديدة في البلا ، بينما ستحصل كل من هواوي الصينية ونوكيا الفنلندية على ما بين 20 في المئة و 25 في المئة من هذه الحصة لكل واحدة مهما.



المصدر : المحترف



 


 

تابعنا من هنا

هل اعجبك الموضوع :
التنقل السريع