القائمة الرئيسية

الصفحات

أحياناً تحقق المدونات أرباحاً مليونية، مع توقعات بالإستمرار في هذا الإتجاه لسنوات طويلة قادمة وفقاً لتوقعات أفضل المدونين.

ويعد التدوين وإنشاء المحتوى من أكثر مشاريع الإنترنت إزدهارًا ، ولكن هذا المجال في العالم العربي في مرحلة متأخرة مقارنة بالعالم الغربي.

أرباح مؤسسي أشهر المدونات

في كثير من الدول الغربية ، تعتبر المدونات أهم مصدر يلجأ إليه المستخدم للحصول على المعلومات ، كما أنها أحد مصادر الدخل المتعددة ، كما سنبين ، ويمكنك أن تفعل الشيء نفسه إذا كنت شغوفًا وصبورًا.


لن يخلو الطريق من الصعوبات التي ستواجهها ، وسنراجع بعضها في نهاية المقالة لمساعدتك على تجنبها والمضي قدمًا في إنشاء المحتوى الخاص بك.


سنتطرق أولاً إلى ثلاثة من أشهر المدونات في العالم والأرباح التي يحصل عليها مؤسسو هذه المدونات ، ربما يكون هذا حافزًا لمن يطمح للوصول إلى نفس المستوى.


أشهر المدونين في العالم ومعدلات أرباحهم

هؤلاء الأشخاص الذين سنذكرهم بدأوا من الصفر بدون رأس مال ، ولكنهم كانوا يمتلكون الشغف والطموح لإنشاء مواقع لمشاركة تجاربهم وأفكارهم مع الآخرين ، حتى حققوا ذلك في غضون سنوات ، في بعض الحالات تصل إلى عشر سنوات أو أكثر ، لوضع أنفسهم في طليعة المواقع العالمية ، بأرباح بملايين الدولارات.



1- أريانا هافينغتون مالكة HuffPost تجني 2 مليون دولار شهريًا ، أسست أريانا هافينغتون ، وهي صحفية أمريكية ومدونة ومقدمة برامج إذاعية ، من أصل يوناني ، هذا الموقع في عام 1971 وعملت كرئيسة تحرير.

هو موقع متخصص في العديد من المجالات أهمها الشؤون السياسية والإجتماعية والتكنولوجيا والأعمال.

وحتى عام 2011 ، قبل أن تستحوذ شركة AOL الشهيرة على الموقع بصفقة بقيمة 350 مليون دولار ، تجاوز دخله الشهري من الموقع 2 مليون دولار شهريًا.


2- مايكل أرينجتون ، صاحب TechCrunch ، بأرباح شهرية قدرها 800 ألف دولار ، مايكل أرينجتون هو مدون أمريكي ولد عام 1970 ، أسس موقعه في عام 2011 لنشر الأخبار عن وادي السيليكون ، المعروف بأصول أفضل شركات التكنولوجيا والإنترنت.

يعد موقع TechCrunch اليوم أحد أهم المواقع وأكثرها شهرة في العالم.  تُعرف Arrington بأنها الشخصية الأكثر أهمية وتأثيرًا على الإنترنت.

ومع ذلك ، فقد باع إمبراطورية TechCrunch لكنه عاد للعمل عليها فقط والكتابة عنها ، بل إنه في الواقع يمتلك مشاريع أخرى برأس مال كبير.


3- Pete Cashmore صاحب موقع Mashable، بربح شهري قدره 600 ألف دولار

Pete Cashmere هو مدون اسكتلندي أسس Mashable عام 2005 عن عمر يناهز 19 عامًا وبدأ كمدون للأخبار التقنية ووسائل التواصل الإجتماعي.

بدأ المدونة بعد خضوعه لعملية إستئصال الزائدة الدودية وقضى فترة راحة طويلة في المنزل للتعافي ، وكتابة موضوعات متعلقة بالتكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي.

ورأى أنه لم يحدث الكثير في بريطانيا ، فقرر الإنتقال إلى الولايات المتحدة ، حيث توجد أهم الموارد والتطورات التكنولوجية ، وسرعان ما زاد جمهور المدونة بشكل كبير.

اليوم ، يزور هذا الموقع أكثر من 23 مليون شخص كل شهر ، بعد ما يقرب من عشر سنوات من إنشائه.  اليوم هذا المدون الشاب يبلغ من العمر 30 عامًا فقط.


  كم عدد المواقع العربية التي يمكنها منافسة هذه المواقع؟


  غالبًا ما تكون المدونات والمواقع العربية جزءًا من فئة الأخبار ، بمعنى أنها متخصصة في نشر الأخبار في مختلف المجالات السياسية والإقتصادية والتقنية ، بعضهم مهتم بنشر الوصفات الغذائية والنصائح الغذائية والطبية ، بينما يهتم البعض الآخر بالتنمية البشرية وريادة الأعمال.


ومع ذلك ، نادرًا ما نجد مدونات ومواقع للتدريب المهني تستخدم مواد سمعية بصرية في قطاعات مثل التجارة ، والأعمال التجارية ، والتسويق ، وصناعة المحتوى ، وتصميم الويب ، إلخ.


مع وجود المدونات والمواقع العربية في هذه المجالات ، هناك بالتأكيد حاجة إلى محتوى أكثر ثراءً وإفادة.  كم عدد المدونات والمواقع جيدة العرض بشكل إجمالي؟


عشرين موقعًا؟  أربعون؟  ستون موقعاً؟  بينما لدينا مئات المواقع المثالية في جميع المجالات ، فإن هذا لا يكفي ، وهذا ما يجعل المحتوى العربي سيئًا للغاية.

 

لكن هذه بعض المواقع العربية التي نتابعها والتي ترقى إلى المستوى المطلوب في صناعة المحتوى ، مع الثقة بأن الصفقة لا تعني الأفضلية:


1- موقع فوربس الشرق الأوسط

 هو النسخة العربية من موقع فوربس الشهير ، وهو موقع متخصص في ريادة الأعمال وأخبار الشركات والأثرياء في جميع أنحاء العالم ، والذي يراقب الأسواق ومختلف مجالات الأعمال الأخرى. فوربس الشرق الأوسط مكان مفضل للعديد من رجال الأعمال ورجال الأعمال.

أرباح مؤسسي أشهر المدونات

2- ساسة بوست Sasapost

  موقع مهتم بمختلف مجالات الإقتصاد والسياسة والثقافة وريادة الأعمال والطب والصحة وغيرها من المجالات ويحتوي على قسم للمقالات المترجمة من المواقع الأجنبية.

يسمح الموقع لأي شخص بكتابة مشاركات للنشر بشرط أن يتحقق الموقع من الإمتثال لشروط الكتابة من حيث التصميم والتنسيق فهو يعتبر الأفضل بالنسبة لنا بين المواقع والمدونات العربية.


يعتمد ساسة بوست على طريقة البحث عن الموضوع عند مناقشة القضايا التي تؤثر على المجتمع العربي ككل ، لذلك غالبًا ما تكون الموضوعات طويلة وتستغرق وقتًا لقراءتها.


    3- رواق Rwaq

موقع تعليمي متميز من حيث التصميم والمحتوى ، يقدم هذا الموقع دورات تدريبية مجانية في مختلف المجالات مثل الهندسة - العلوم والتكنولوجيا - الإقتصاد والإدارة - البرمجة - الطب - التاريخ - القانون وبعض المواد الأخرى.

  

  4- البوابة العربية للأخبار التقنية AIT News

موقع متميز ينشر مختلف الأخبار التقنية المتعلقة بالشركات والاجهزة الإلكترونية والتطبيقات ومواقع التواصل الإجتماعي والعديد من القطاعات الفنية المختلفة تأسس هذا الموقع في دولة الامارات العربية المتحدة عام 2005.

    

5- مجلة رواد الأعمال Enterprenure Alarabya


مجلة Entrepreneur Magazine هي النسخة العربية من Entrepreneur ، وهي تحتوي على أخبار من الشركات الناشئة وأخبار التكنولوجيا ورجال الأعمال والأسواق وكل ما يتعلق بالأعمال والتمويل.


 أهم المشاكل التي تواجه المدونات العربية

هناك قضايا تواجه المحتوى العربي وتمنعه ​​من الوصول إلى المستوى العالمي ، ومن خلال الأبحاث والتجارب في مجال التدوين نرى أن أهم القضايا التي تواجهها المدونات العربية هي كما يلي:


    1- ضعف ثقافة الإنترنت

    عندما يتعلق الأمر بثقافة الإنترنت ، فلا يخفى على أحد أن الإنترنت لا يزال غير مستخدم من قبل الكثيرين ، بإستثناء عدد قليل من الشباب للتسوق أو التعلم أو البحث ، ناهيك عن مجموعة البالغين التي تضم نسبة صغيرة من المستخدمين .


    2- ضعف مهارات اللغة العربية

    بالرغم من أن اللغة العربية هي لغتنا الأم ، عند البحث عن بعض الموضوعات من خلال محرك البحث وإختيار إحدى النتائج ، نلاحظ أخطاء لغوية واضحة تشير إلى عدم الإلمام بمبادئ اللغة.


    3- قلة العلم والمعرفة

    من الطبيعي أنه ما لم يكن لدينا نسبة كبيرة من الهواة ومحبي القراءة والعلوم ، فإن التدوين والمحتوى لن تكون شائعة في الوطن العربي.


    كم من الناس من حولك يحبون القراءة؟ أم تقرأ مقالاً أم كتاباً كاملاً؟  شاهدة أصدقائك وعائلتك وستحظي بالإجابة.


 4- قلة الحافز

تحتاج المدونات كغيرها من المشاريع إلى الإتقان والصبر والتنمية والالتزام والمعاناة ، وبسبب قلة الحافز نادراً ما نجد مقالاً تربوياً مفصلاً وسهلاً يقدم ما يحتاجه الباحث


على سبيل المثال ، إستغرقت هذه المقالة التي تقرأها الآن كثيراً من الوقت في الكتابة والمراجعة والتحرير والإضافة والتحقق من الصحة لتخرج أخيرًا بهذه الطريقة ، والتي قد لا تكون الأفضل.


هذا هو السبب الأول لرؤية العديد من المدونات التي تبدو جيدة في البداية من حيث الهيكل والمحتوى ، ولكن سرعان ما تشعر بالملل وتتركها محكوم عليها بالفشل.


إذا كنت ترغب في إنشاء محتوى للربح فقط ، فمن المحتمل ألا يستمر طويلاً ، لأنك ستصاب بخيبة أمل عندما تكون أرباحك منخفضة في مرحلة ما.


لكن إذا كانت لديك موهبة في مجال ما وترغب في مشاركتها مع الآخرين ، بقليل من الصبر والإجتهاد والتطوير ، فستحقق هدفك.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع